منتديات همس الرياح
اهلا وسهلا يا ضيفنا العزيز
تفضل وأثبت جدارتك معنا وكن من المميزين في منتدى همس الرياح

وسوف نكون سعداء في انضمامك معنا

في بيتك التاني

للتسجيل معنا والانضمام لناوشكرا

هنية: رهن الحكومة القادمة بأشخاص كارثة والبديل عن الخضوع للغرب متوفر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هنية: رهن الحكومة القادمة بأشخاص كارثة والبديل عن الخضوع للغرب متوفر

مُساهمة من طرف بربراوي في السبت يونيو 18, 2011 10:58 pm



أكد رئيس وزراء حكومة غزة إسماعيل هنية، السبت على ضرورة تشكيل "أجهزة أمنية وطنية لا تتعاون" مع إسرائيل.

وشدد هنية خلال حفل تأبيني لمحمد شمعة أحد مؤسسي حركة حماس الذي توفي بسبب المرض الأسبوع الماضي في غزة، على ضرورة تشكيل "أجهزة أمنية وطنية لا تتعاون مع الاحتلال الصهيوني لآن هذا كان أحد الأسباب التي نشرت الفوضى في الشارع الفلسطيني".

وأكد على "حماية سلاح المقاومة"، مشيراً الى أن "ملاحقة هذا السلاح كان في غزة (في السابق) والآن في الضفة الغربية".

وأشار هنية الى أن اللقاء المقرر الثلاثاء في القاهرة بين الرئيس محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل سيبحث خلاله الرجلان في "تشكيل حكومة التوافق الوطني".

وقال إنه يتوجب على الحكومة المقبلة "التمسك بأقصى قدر من الثبات على الأهداف والمبادئ وأقصى مرونة في التنفيذ والأليات"، مضيفا "نحن قادرون أن نقيم حكما يعكس ارادة الشعب (...) صحيح هناك (اتفاقية) أوسلو وارتباطات لكن نحن قادرون أن نعمل حكومة تعكس ارادة الشعب ليس ارادة الخارج ولا الاتفاقات الظالمة".

وقال هنية أنّ رهن القضية الفلسطينية بأشخاص مهما كانوا بدعوى قبولهم دوليا أو كونهم مصدر تمويل كارثة، مشددًا على أن "البديل موجود بدلا من الخضوع لسياسات الاحتلال والغرب".

وأضاف "نحن أثبتنا طيلة الخمس سنوات الماضية أنه يوجد بديل عربي وإسلامي وشعبي، وإذا وضعت استراتيجية فلسطينية متكاملة يمكن أن تعيد الاعتبار لهذا البديل".

وتابع "البعض يقول نحن نريد فياض رئيسًا للحكومة القادمة حتى لا يفرض حصار على الحكومة والشعب، ونحن نقول إن إبقاء القضية مرتهنة لبعض الأشخاص مهما كانوا ... كارثة، وإذا أردنا بديلا البديل متوفر".

وأكد هنية خلال كلمته على ضرورة استحضار أسباب الخلاف القديمة والعمل على تجاوزها وعدم الوقوع فيها لحماية الوحدة الوطنية والحفاظ عليها.

وبين أن السبب الحقيقي للانقسام السابق هو عدم احترام ارادة الشعب الفلسطيني، والانقلاب عليه، مبينًا أن "العودة الى ذات السلوك سيبقينا في هذا الوضع الذي لم يكن أحد يرغب فيه".

وأضاف "يجب عدم التآمر مع الخارج على الداخل في أي محطة من المحطات، لأن هذا أحد الأسباب الرئيسية لهذا الانقسام ويجب أن ننتبه له في المرحلة القادمة".

وتابع "يجب احترام الشراكة؛ لأن هذا الشعب فيه مكونات وفيه حركة تحظى بشرعيات متعددة، من الشرعية الجهادية والشرعية الدعوية والجماهيرية والانتخابية والأممية بما تمثله للأمة".


بربراوي

عدد المساهمات : 44
تاريخ التسجيل : 25/04/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى